ضبط خطة الإنعاش الأقتصادي

في إطار ضبط خطة الإنعاش الأقتصادي، تولت يوم الجمعة 10 افريل 2020 السيدة لبنى الجريبي الوزيرة لدى رئيس الحكومة المكلفة بالمشاريع الوطنية الكبرى وبحضور كل من رئيس الديوان ورئيس الهيئة العامة للشراكة بين القطاع العام والخاص ومكلفة بمامورية بمصالح الوزيرة إستقبال عدد من المستثمرين الخواص.
وتناول اللقاء بالدرس جملة من مشاريع الاستثمار المجددة.وأكدت الوزيرة في هذا الصدد على محورية وأهمية الإستثمارات الخاصة ودور القطاع الخاص في تصور وإنجاز المشاريع الاستثمارية بهدف تحقيق النمو الأقتصادي وتجاوز آثار الازمة الصحية المرتبطة بفيروس كورونا.
وعبرت الوزيرة خلال هذا اللقاء على ضرورة إعتماد مقاربة جديدة للتعاطي مع المشاريع الاستثمارية من خلال إحكام التنسيق بين مختلف الأطراف المتدخلة في مسار إنجاز المشاريع واستعدادها لرفع كل العراقيل وتبسيط الاجراءات قصد ضمان نجاعة وسرعة الإنجاز.