33 مشروعا استثماريا في منتدى "الشراكة بين القطاع العام والخاص"

تاريخ نشر المقال: 
18 سبتمبر 2018

قال وزير التنمية والإستثمار والتعاون الدولي زياد العذاري خلال استضافته اليوم الإثنين 17 سبتمبر 2018، في برنامج اكسبراسو بأن الحل لتجاوز مشكل العجز المزدوج بالبلاد التونسية (عجز ميزانية الدولة و الميزان التجاري ) هو الإستثمار .

و بين زياد العذاري أن المنتدى الدولي  حول "الشراكة بين القطاعين العامّ والخاصّ" ال ذي سينتظم غد الثلاثاء 18 سبتمبر الجاري يسجّل حضورا لـ 1200 مشارك منهم حوالي 300 مشارك من ممثلي المجموعات والشركات الدولية الكبرى إلى جانب عدد من كبار المستثمرين التونسيين والدوليين، وممثلين عن الإدارة التونسية والمنظمات الوطنية والمجتمع المدني،

و أفاد بأنه سيتم خلال هذا المنتدى سيركّز في أعماله على 33 مشروعا استثماريا التي تناهز قيمتها 13 ألف مليون دينار.

و تابع في السياق نفسه '' الإستثمار الخارجي والإستثمارات الكبرى قادرة على أن تعدّل الإختلال الحاصل في التوازنات المالية للدولة.

من جهته أفاد جورج غرة المسؤول الأول عن الـ SFI الذراع المالي للقطاع الخاص بالبنك الدولي أنه سيتم مناقشة هذه المشاريع خلال المنتدى الذي سيلتئم غدا لمعرفة  المشاريع التي يستوجب التسريع في انجازها من الـ 33 مشروعا .